الثلاثاء، 22 أبريل، 2014

النقد والحكم : التدريب على إصدار حكم قيمة على عمل إبداعي

نشر من قبل Rachid Abou Rayyan  |  in مرشدي في اللغة العربية  4/22/2014
التدريب عل إصدار حكم قيمة على عمل إبداعي

أولا : التعريف بالمهارة :
1- النقد : هو ذكر إيجابيات أو سلبيات العمل الإبداعي من خلال التمييز بين الجيد و الرديء ، ومكامن القوة والضعف فيه. ويعني أيضا : النظر في قيمة العمل الإبداعي و تثمينه عبر إعطائه مكانة وسط غيره من الأعمال الإبداعية الأخرى.
وعموما فالنقد هو فحص العمل الإبداعي وتمحيصه قبل الحكم عليه .. فما المقصود بالحكم ؟
2- الحكم : وهو إبداء الرأي حول موضوع معين مع تدعيم هذا الرأي بالحجج والبراهين والأدلة المناسبة .. إنه نتيجة مترتبة عن النقد بعد فحص العمل وتمحيصه..

ثانيا : خطوات المهارة :
- اقرأ نص الانطلاق ص : 197 من كتاب «مرشدي في اللغة العربية»، ثم أجب عن الأسئلة المذيلة به.

* نص الانطلاق :
المرأة و الثقافة
        كثيرة هي الكتابات التي تشارك في رسم صورة متخلفة عن المرأة ، وتساهم في تعطيل طاقاتها ، ونزع إنسانيتها عنها. ومن هذه الكتابات المجلات النسائية التي تقصر هموم المرأة في «طبق الأسبوع» ، وفستان الموسم ، وتدعوها إلى قضاء أوقات فراغها في «صنع المربى» ، أو الاستمتاع بحكايات الفارس القادم على حصان أبيض…
       هذا النوع من الصحافة رديء ، ينطلق من من تمثل سلبي للمرأة ، لأنه لا ينظر إليها ككائن متكامل الشخصية.
       إن المرأة كائن يقرأ ، ويستفيد من الثقافة كما يستفيد الرجل ، والمرأة مهندسة ، ووزيرة  ، وطبيبة ، ومدرسة ، ولكن هذه المجلات لا ترى فيها إلا لعبة جميلة أو عقلا قاصرا عن الثقافة.
إن المطلوب هو أن تترفع الصحف والمجلات إلى مستوى هموم المرأة المثقفة ، وأن تحاول بصدق وأمانة رفع مستوى المرأة العادية ليكون لها وعي بهموم بلده ، وطموح للارتقاء فكريا ، والمساهمة بالتالي في قضايانا المصيرية.
أم أكثم . أقصر السبل للاحتجاج . عن كتاب : «بذور الصحراء» لعائشة السليطي. دار قطري بن الفجاءة. الدوحة. 1984 – بتصرف-


* أسئلة :
1- حدد الفكرة المحورية للنص
2- املأ الجدول التالي بما يناسب من خلال النص
الفكرة المرفوضة
البراهين والحجج
الفكرة المقترحة

3- استخرج الألفاظ والعبارات الدالة على النقد ، و الألفاظ والعبارات الدالة على الحكم
4- استخرج التصميم الذي اعتمدته الكاتبة في نص الانطلاق.

* إجابات متوقعة :

1- الفكرة المحورية :
انتقاذ الكاتبة المجلات النسائية التي تنظر بسلبية إلى المرأة ، ودعوتها إلى الاهتمام بقدراتها الثقافية ووعيها بهموم بلدها.
2-
الفكرة المرفوضة
البراهين والحجج
الفكرة المقترحة
رسم صورة سلبية عن المرأة ، وتعطيل طاقاتها ن ونزع إنسانيتها… - تقديم الأمثلة : «ومن هذه الكتابات المجلات النسائية….» ، «المرأة مهندسة ، ووزيرة ، وطبيبة ، ومدرسة»
- التعليل : «لأنه لا ينظر إليها ككائن متكامل الشخصية»
- التأكيد : «إن المرأة كائن…» ، «إن المطلوب هو…»
ارتقاء الصحف والمجلات إلى مستوى هموم المرأة المثقفة ، وتوعيتها
3-
الألفاظ والعبارات الدالة على النقد
الألفاظ والعبارات الدالة على الحكم
رسم صورة متخلفة عن المرأة – تعطيل طاقاتها – نزع إنسانيتها – تقصر هموم المرأة… هذا النوع من الصحافة رديء…

4-
خطوات التصميم
حيزها داخل النص
1- النقد و الاستدلال عليه كثيرة هي الكتابات التي تشارك في رسم صورة متخلفة عن المرأة ، وتساهم في تعطيل طاقاتها ، ونزع إنسانيتها عنها. ومن هذه الكتابات المجلات النسائية التي تقصر هموم المرأة في «طبق الأسبوع» ، وفستان الموسم ، وتدعوها إلى قضاء أوقات فراغها في «صنع المربى» ، أو الاستمتاع بحكايات الفارس القادم على حصان أبيض…
2- الحكم و الاستدلال عليه هذا النوع من الصحافة رديء ، ينطلق من من تمثل سلبي للمرأة ، لأنه لا ينظر إليها ككائن متكامل الشخصية.
إن المرأة كائن يقرأ ، ويستفيد من الثقافة كما يستفيد الرجل ، والمرأة مهندسة ، ووزيرة ، وطبيبة ، ومدرسة ، ولكن هذه المجلات لا ترى فيها إلا لعبة جميلة أو عقلا قاصرا عن الثقافة.
3- اقتراح البديل أو الحل إن المطلوب هو أن تترفع الصحف والمجلات إلى مستوى هموم المرأة المثقفة ، وأن تحاول بصدق وأمانة رفع مستوى المرأة العادية ليكون لها وعي بهموم بلده ، وطموح للارتقاء فكريا ، والمساهمة بالتالي في قضايانا المصيرية.
* استنتاج :
الخطوة الأولى : توجيه النقد والاستدلال عليه (يمكن أن يكون النقد بذكر السلبيات فقط كما  في نص الانطلاق ، أو بذكر الإيجابيات ، أو هما معا)
الخطوة الثانية : إصدار الحكم والاستدلال عليه ( ويكون الحكم بعبارات من قبيل : جميل /  قبيح ، حسن /  سيء ، صحيح / خاطئ )
الخطوة الثالثة : اقتراح البديل (الحل)  أو تأكيد الحكم السابق ( إذا رفضنا العمل الإبداعي  في البداية أو اقتصرنا على سلبياته ، فإننا ننهي الموضوع باقتراح حل بديل ، وإذا أيدنا العمل الإبداعي واقتصرنا على إيجابياته ، فإننا ننهي الموضوع بالتأكيد على هذه الإيجابيات ، أما عندما نجمع بين الإيجابيات والسلبيات في نفس الموضوع ، فإننا نقترح حلا توفيقيا..)
إقرأ المزيد...

أسلوب المدح والذم

نشر من قبل Rachid Abou Rayyan  |  in مرشدي في اللغة العربية  4/22/2014


شرح درس أسلوب المدح والذم

أولا : تعريف المدح والذم :
* تأمل ما يلي :      - نعم السلوك التضامن.
                               - بئس مصدر التلوث النفايات.
* ما الميزة الإيجابية في الجملة الأولى ؟ وما الميزة السلبية في الجملة الثانية ؟ كيف تم التعبير عن هاتين الميزتين في الجملتين ؟
* استنتاج :
- المدح : هو الإعجاب بالشيء وذكر ميزته الإيجابية
- الذم : هو احتقار الشيء وذكر ميزته السلبية

ثانيا : عناصر أسلوبي المدح والذم :
جملة المدح أو الذم الفعل الفاعل حالته المخصوص بالمدح أو الذم إعرابه
- نعم العادةُ العملُ
-بئس رفيقُ السوء المنافقُ
- نعم
-بئس
- العادة
-رفيق
- معرف بأل
- مضاف إلى معرف بأل
- العمل
- المنافق
- مبتدأ مؤخر
- مبتدأ مؤخر
- بئس خلقاً الكسلُ

- نعم ما تسعى إليه العملُ
- بئس

- نعم
} ضمير مستتر وجوبا - مفسر بتمييز
- مفسر بما
- الكسل

- الكسل
- مبتدأ مؤخر

- مبتدأمؤخر
- حبذا استبعاد المواد السامة
- لا حبذا التهور
- حبذا
-لا حبذا
- ذا
- ذا
- اسم إشارة
- اسم إشارة
- استبعاد
- التهور
- مبتدأ مؤخر
- مبتدأ مؤخر
* استنتاج :
يتكون أسلوبي المدح والذم من ثلاثة عناصر :
1- الفعل :    وهو “نعم و حب” لإنشاء المدح       و      “بئس و لا حب” لإنشاء الذم
                    وهذه الأفعال تعرب أفعالا جامدة لإنشاء المدح أو الذم
2- الفاعل :      ويأتي على أربع حالات :
                  - معرفا بأل   
                  - مضافا إلى معرف بأل
                 - ضمير مستتر مفسر بتمييز أو بما
                 - اسم إشارة
3- المخصوص بالمدح أو الذم :   ويعرب مبتدأ مؤخرا والجملة ، التي قبله في محل رفع خبر مقدم
       ويمكن للمخصوص بالمدح أو الذم أن يتقدم على فعله وفاعله .. كما يمكن أن يحذف إذا دل عليه دليل سابق في الكلام

* نماذج في الإعراب :
- نعم الخليفة عمر :
نعم: فعل ماض جامد لإنشاء المدح
الخليفة: فاعل مرفوع وعلامة رفعه ضمة ظاهرة على آخره.
عمر: مبتدأ مؤخر مرفوع وعلامة رفعه ضمة ظاهرة على آخره والجملة الفعلية من نعم وفاعلها في محل رفع خبر مبتدأ.

- بئس خلقا النفاق :
بئس: فعل ماض جامد لإنشاء الذم والفاعل ضمير مستتر تقديره هو.
خلقا: تمييز منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره.
النفاق: مبتدأ مؤخر مرفوع وعلامة رفعه ضمة ظاهرة على آخره والجملة الفعلية من بئس وفاعلها في محل رفع خبر مقدم.

- حبذا القناعة :
حب: فعل ماض جامد لإنشاء المدح مبني على الفتح
ذا: اسم إشارة مبني على السكون في محل رفع فاعل.
القناعة: مبتدأ مؤخر مرفوع وعلامة رفعه ضمة ظاهرة على آخره والجملة الفعلية في محل رفع خبر مقدم.

تطبيقات على أسلوب المدح والذم








1- بين الفاعل ونوعه فيما يأتي:

        - نعم الجزاء الهدية
       - بئس جليس السوء
       - نعم وطنا المغرب
       - بئس ما نتصف به التهاون
       - لا حبذا رفقاء السوء


2- بين المخصوص بالمدح أو الذم فيما يأتي:

       - بئس سلاحا الوشاية
       - كان عمر عادلا فنعم الخليفة
      - نعم ما تسعى إليه الكسب الحلال
      - حبذا القناعة مع الجد
      - لا حبذا يوم لا تعمل فيه خيرا

3- أكملي الفراغ فيما يلي من الجمل:
       - نعم....………................المشورة.
       - ..........………......السلوك التجسس.
       - حبذا ......……...........فهي خلق حميد.
       - ..........……………....الانحراف عن المبادئ.


4- أعرب:
   - نعم صديقا الكتاب
              
  
إقرأ المزيد...

الاثنين، 21 أبريل، 2014

الموسيقى الشعبية المغربية

نشر من قبل Rachid Abou Rayyan  |  in مرشدي في اللغة العربية  4/21/2014
تنضوي تحت المفهوم العام للفنون الشعبية عدة وسائل تعبيرية ، يعتبر كل واحد منا فنا قائما بذاته ، كفن الرقص وفن الغناء. والفنون الشعبية – مهما كان نوعها – مرتبطة ارتباطا وثيقا بالبيئة لأنها فيها ولدت ، وبين أحضانها نمت وترعرعت ، وكذلك كانت الموسيقى الشعبية تعبيرا عن البيئة في أصالتها أكثر مما كانت تعبيرا عن الإبداع الفردي…تحليل النص القرائي ((الموسيقى الشعبية))
وإذا كانت الموسيقى فنا يطبع الإبداع الفردي ويعكس عواطف الفنان المؤلف قبل غيرها ، فإن الموسيقى الشعبية تتجاوز الفرد إلى الجماعة ، فتعكس آمال الشعب وافراحه وأحزانه.
ولقد اعتمدت الموسيقى الشعبية – لضمان بقائها وحفظها – على وسائل بدائية وبديهية ، تقوم على الحفظ والتداول الشفوي جيلا بعد جيل ، بعيدا عن وسائل التدوين والكتابة ، ولذلك ظلت تطبعها العفوية وقابلية الارتجال ، كما ظلت تغذيها عبر الأجيال والعصور إنتاجات وإبداعات تستمد أصولها من المعطيات الفنية المتوارثة ، ولكنها في الوقت نفسه تبيح التصرف البديهي ، ولا تجد فيه ما يمس بأصالة الفن الشعبي . وهكذا نستطيع أن نؤكد أن الموسيقى الشعبية ، كغيرها من الفنون الشعبية الأخرى ، تجمع بين ظاهرتين اثنتين هما التقليد والمحاكاة من جهة ، والإبداع والارتجال من جهة أخرى ، كما نستطيع أن نؤكد أنها فن حي ومتحرك ومتجدد. وبعبارة أخرى فهي تراث يجمع بين الأصالة والمعاصرة ، يؤكد أصالته في أشكاله وقوالبه التقليدية ، ويؤكد معاصرته في الاستفادة من الأحداث والوقائع كعوامل مثيرة للإبداع والإنتاج. وتشكل الموسيقى الشعبية المغربية جانبا ضخما من تراثنا الموسيقي التقليدي بالمغرب ، وكنزا زاخرا بأغنى التركيبات اللحنية والإيقاعية . وهي تنطوي على أهمية قصوى في سائر ميادين المعرفة ، فهي مصدر غني للمؤلف الموسيقي ينهل من ينابيعه التي لا تنضب ، ومرجع أمين لدارس الآداب الإنسانية ، ومؤرخ العادات والطقوس الشعبية والقيم الاجتماعية  ، وهي صورة تعكس جانبا مهما من جوانب حياة الشعب في لحظات إبداعه ، وفترات مرحه وتأجج عواطفه…كما تعتبر ، بحق ، من أعظم سمات الحياة الاجتماعية في المغرب ، ومفخرة من مفاخرنا التي تدعونا إلى الاعتزاز ، فبالإضافة إلى الجانب الموسيقي الصرف ، والذي تندرج تحته دراسات فنية تخصصية تتعلق بالتراث الشعري المنظوم على اختلاف اللهجات المستعملة من عربية عامية وفصيحة ، وبربرية ريفية وأطلسية وصحراوية ، بالإضافة إلى طبيعة التركيبات اللحنية ، وأصناف الإيقاعات المتوارثة ، وأنواع الآلات الموسيقية المستعملة ، هناك جوانب أخرى ذات أهمية قصوى ترتبط بالرقص والحركة ، وملابس القوم ، وطقوسهم ، وعاداتهم ، ومهرجاناتهم ، وحلقاتهم ، وأسواقهم ، وطرق تعاملهم.
وإذا كانت الفنون – بما فيها الموسيقى – مرآة للمجتمع الذي تنمو في ربوعه ، فكفانا أن ننظر إلى طبيعة الأرض المغربية ، وتنوع مظاهرها  ما بي جبال شامخة ، وهضاب ناتئة ، ووهاد عميقة ، وأنهر جارية ، وشطآن منبسطة ، وسهول فيحاء أو رمال مترامية الأطراف ، لندرك بعد ذلك كم هي متنوعة ومعقدة هذه الصور الموسيقية ، التي نبتت في أرض متنوعة المظاهر ما بين خصوبة وجفاف ، وارتواء وجدب ، وحر وقر ، وشموخ وانبساط.
ولذلك فنحن – المغاربة – نفتخر بتراثنا الفني ، وبجمال وطننا العزيز.
عبد العزيز بن عبد الجليل . مجلة الفنون . السنة 5 . (غشت 1978) (عدد خاص بالموسيقى الشعبية في البلدان العربية) ص ص : 48 – 94 (بتصرف)

*ملاحظة النص واستكشافه :
1- العنوان : مركب وصفي يتكون من تلاثة ألفاظ تنتمي لإلى المجال الفني والثقافي ، ووصف الموسيقى بكونها شعبية يدل على أصالتها وتجذرها في التراث ، أما وصفها ب ((مغربية)) فيدل على الحيز الجغرافي الذي تنتمي إليه هذه الموسيقى الشعبية.
2- الصورة المرفقة : تمثل صورة تركيبية لأربعة نماذج من الفنون الشعبية بمختلف المناطق المغربية ، ومن خلال هذه الصورة نكتشف أن من خصائص الفنون الشعبية المغربية التنوع والتعدد ، والزي الموحد على مستوى المنطقة الواحدة ، وبساطة الآلات الموسيقية المستعملة.
3- بداية النص : ينطلق في الكاتب من لعام ((الفنون الشعبية)) إلى الخاص ((الرقص – الغناء – الموسيقى الشعبية …))
4- نهاية النص : يختم الكاتب نصه باستنتاج يخصص فيه المغاربة بالافتخار والاعتزاز بتراثهم الفني وجمال وطنهم.
5- نوعية النص : مقالة تفسيرية ذات بعد فني / ثقافي

* فهم النص :
1- الإيضاح اللغوي :
- الارتجال: التكلم دون سابق إعداد
- زاخرا: اسم فاعل من : زخر المكان : امتلأ
- لا تنضب : لا تجف
2- الفكرة المحورية :
التعريف بالموسيقى الشعبية و إبراز خصائصها وفوائدها.

* تحليل النص :
1- الأفكار الأساسية :
أ- الموسيقى الشعبية وسيلة تعبيرية ترتبط ارتباطا وثيقا بالبيئة التي نشات فيها.
ب- خصائص ومميزات الموسيقى الشعبية.
ج- فوائد الموسيقى الشعبية وأهميتها.
د- تنوع الموسيقى المغربية وتأثرها ببيئتها مما يجعلها تراثا فنا يستحق أن نفتخر به.

2- الألفاظ والعبارات الدالة على مجال النص :
الموسيقى – الفنون – الغناء – الرقص – الإيقاعات – الإبداع – التراث – المحاكاة – الفن الشعبي – الموسيقي – التراث الشعري – الآلات الموسيقية – تراثنا الفني…
3- ملامح التفسير داخل النص:
التعريف
التصنيف
التمثيل
…وكذلك كانت الموسيقى الشعبية تعبيرا عن البيئة في أصالتها… وهكذا نستطيع أن نؤكد ان الموسيقى الشعبية ، كغيرها من الفنون الشعبية الأخرى ، تجمع بين ظاهرتين اثنتين هما التقليد والمحاكاة… … كفن الرقص  وفن الغناء…
…على اختلاف اللهجات المستعملة من عربية عامية وفصيحة ، وبربرية ريفية وأطلسية وصحراوية….


* التركيب والتقويم :
تندرج الموسيقى الشعبية ضمن الوسائل التعبيرية التي تعبر عن البيئة التي نشأت فيها ، وتتميز بكونها تتجاوز الارتباط بالفرد إلى الارتباط بالجماعة لتعكس همومها وآمالها وأفراحها ، و من خصائصها أنها تعتمد على التقليد والمحاكاة والإبداع والارتجال. وللموسيقى الشعبية أهمية لدى الباحثين والدارسين والفنانين فهي ، كنز يزخر بمظاهر الإبداع و تراث يستحق البحث والدراسة . وتتنوع الموسيقى المغربية بشكل يعكس مدى تاثرها ببيئتها المغربية ذات الطبيعة الخلابة والمتنوعة ، مما يجعلها جديرة بالافتخار والاعتزاز
- قيمة النص :
يتضمن النص قيمة فنية ثقافية تتمثل في أهمية الموسيقى الشعبية ومكانتها بين الفنون الأخرى.
إقرأ المزيد...

التمييز

نشر من قبل Rachid Abou Rayyan  |  in مرشدي في اللغة العربية  4/21/2014



شرح درس التمييز
أولا : تعريف التمييز :
* صل بسهم الجملة التاليتين ،  بما يناسب في الجهة المقابلة :



- قطفت عشرين………………..
-طاب المجتهد…………………
– منزلا
- سمكة
- وردة
- مقعدا
- مصباحا
- نافذة
- نفسا
*  هل معنى الجملتين تام قبل أن تصلهما بالاسم المناسب في الجهة المقابلة ؟ ما الدور الذي أداه هذا الاسم في الجملة ؟ كيف تمكنت من تمييز هذا الاسم وسط تلك المجموعة من الأسماء ؟
عد مرة  أخرى إلى هذا الاسم وحدد علامته الإعرابية ونوعه (معرفة أم نكرة).
* استنتاج :
التمييز اسم نكرة يأتي لتمييز اسم مبهم أو جملة مبهمة قبله ويسمى كل منهما مميزا

ثانيا : نوعا المميز و أحكام التمييز :
الــتــــراكـــــيــــب
المميز
نوعه
التمييز
حكمه
- أعطيت الفقير صاعا قمحا
- أعطيت الفقير صاع قمح
- أعطيت الفقير صاعا من القمح
- صاعا
- صاعا
- صاعا
- مفرد
- مفرد     } ملفوظ
- مفرد
- قمحاً
- قمحِ
- القمحِ
- منصوب
- مجرور بالإضافة
- مجرور بمن
- حسن علي خلقا
- امتلأ قلبه سرورا
- كانت أكثر إشراقا
- حسن علي
- امتلأ قلبه
- كانت أكثر
- جملة
- جملة   } ملحوظ
- جملة
- خلقا
- سرورا
- إشراقا
- منصوب
- منصوب
- منصوب
* استنتاج :
- ينقسم المميز إلى نوعين :
1- مميز ملفوظ : وهو ما يتلفظ به في الكلام ويدل على المساحة أو الكيل أو العدد ، وهذا النوع  يكون تمييزه منصوبا أو مجرورا بمن أو مجرورا بالإضافة
2- مميز ملحوظ : وهو ما لا يتلفظ به في الكلام ولكن يفهم من الجملة ، وهذا النوع يكون تمييزه منصوبا دائما

ثالثا : تمييز العدد :
التراكيب
المميز
نوعه
التمييز
حكمه
- جاء ثلاثة رجال
- جاء أحد عشر رجلا
- جاء مائة رجل
- ثلاثة
- أحد عشر
- مائة
- ملفوظ
- ملفوظ
- ملفوظ
- رجالٍ
- رجلاً
- رجلٍ
- مجرور بالإضافة
- منصوب
- مجرور بالإضافة
* استنتاج :
- لتمييز العدد حكمين :
- يجر بالإضافة مع الأعداد (من ثلاثة إلى عشرة) حيث يكون جمعا ، ومع  (مائة و ألف) حيث يكون مفردا
- ينصب مع الأعداد (11 إلى 99) حيث يكون مفردا.

تطبيقات على درس التمييز






1- حدد المميز في الجمل التالية وبين نوعه (ملفوظ أو ملحوظ)
- في القسم تسعة وثلاثون تلميذا
- صار الدرس أكثر وضوحا بعد شرحه
- باع التاجر كيس دقيق
- اشتريت كيلوغراما لحما
2- حدد التمييز وبين حكمه في الجمل التالية :
الجمل
المميز
حكمه
- شربت نصف لتر من حليب
- ارتفع المتواضع شأنا عند الله
- حرث الفلاح هكتار أرض
- شارك في الحرب ألف جندي
3- أعرب :
- امتلأ رأسه شيبا
إقرأ المزيد...

الأحد، 20 أبريل، 2014

الحلقة

نشر من قبل Rachid Abou Rayyan  |  in المرجع في اللغة العربية  4/20/2014
الحلقة عبارة عن مسرح شعبي ، يشرف على تقديم فرجتها بعض الأفراد المتخصصين في فن الحكاية أو الإيماءة أو الألعاب البهلوانية . وقد اعتاد هؤلاء الأفراد الذين يحترفون الحلقة أن يعرضوا فرجتهم وإبداعاتهم في البوادي والمدن أسواقها وساحاتهاتحليل النص القرائي ((الحلقة)) ، كباب فتوح بفاس ، وباب المنصور بمكناس ، وساحة جامع الفنا بمراكش. وقد منحت تلك الفرجة لهذا المكان الأخير شههرة عالمية . ذلك أن ذيوع صيت ساحة جامع الفنا ، والانجذاب الذي تمارسه على الزائرين الأجانب القادمين إليها من شتى أنحاء العالم ، يرجع إلى كونه المكان الوحيد الذي تقدم فيه كل يوم ، منذ قرون فرجة شعبية دائمة ، تقوم على الحكايات والأساطير العجيبة التي تجلب المارة. إذ يكون هؤلاء حلقة حول البهلوانيين والموسيقيين ، أو حول بعض الحكائين الذين يتوفرون على خيال فوضوي ، يطلقون العنان لمخيلتهم ، فيبتكرون الأحداث في الحين ، ويغوصون في مغالق من الآراء ، ثم يفكونها بكل سهولة ويجعلون أبطالهم يقومون بأي شيء كان ولو أنه شيء لم يكن منتظرا!
وكثيرا ما يشارك الجمهور في الحدث المعروض ، كأن يستدعي صاحب الحلقة أحد الحاضرين ، ليمسك له شيئا يستعمله في عرضه ، أو ليكون وسيطا أو مشاركا في المشهد المشخص. وكذلك كانت الدعوة المتكررة إلى الجمهور للصلاة على النبي محمد صلى اللع عليه وسلم ، أو التبرك بأحد الأولياء ، سبيلا إلى تحقيق تآلف فعلي بين الممثلين وجمهورهم ، وبالتالي فإن التشخيص ينفلت من قبضة التقنين ولا يخضع لأي ضغط في الحوار المقرر سابقا. وهذا يعني أن هؤلاء الممثلين يقدمون فرجة كاملة ، يلتقي فيها الضحك والهزل والدراما ، والشعر والغناء والرقص والحكاية . وبما أن الكل يشارك في التشخيص ، فإن ميدان التعبير يتسع كثيرا . بخلاف المسرح التقليدي الذي لا يفسح المجال أمام الممثلين ليتواصلوا مع الجمهور بكل حرية ، إذ نمكث فيها خاضعين لسلطة قواعده الفنية الصارمة . بينما نتحرر في الحلقة من سلطة تلك القوانين ، فيكي صاحب الحلقة عرضه مع الظروف الراهنة ، ويدفع الجمهور جله ليشارك في في العرض فرجته وأحداثه ، كما هو الأمر في المسرحيات الحديثة التي تمردت على القواعد العتيقة للمسرح التقليدي.
أما فنون الحلقة وموضوعات الفرجة فمتنوعة ومتعددة تنطوي على كثير من الفطنة والمهارة . فمن الألعاب البهلوانية إلى ترويض الحيوانات ، ومن مباشرة أعمال السحر إلى حلقات ((كناوة)) و ((سيدي احماد وموسى)) و ((المسيح)) الذي يسلي الحاضرين بتشخيص مشاهد شعبية. وتنفرد حلقة الحكائين الذين يروون الأساطير العجيبة والحكايات الغريبة بجمهورها الخاص وعشاقها المدمنين على الحضور والاستماع.
وتتجلى لك صورة أولئك الحكائيين وهم يجسدون وسط حلقة من السامعين صولات وجولات فارس بني عبس عنترة بن شداد بطل أسطورة العنترية ، حيث تبدو وجوههم محمرة من شدة الشقاء ، يقسو صوتهم تارة ، ويأخذ غنة لطيفة تارة أخرى. والمستمعون يتابعون أحاديثهم بشوق وانتباه ، وكل جوارحهم مع ذلك الفارس المغوار ، الذي يخوض المعارك والشدائد ببسالة وشجاعة ليخلص نفسه من نظام العبودية والرق ، ويسترد حريته من نظام العبودية والرق ، ويسترد حريته من مجتمع ظالم نبذه وتنكر له.
تلك هي السمات المميزة لهذا المسرح الشعبي وفرجته الدائمة ، التي كانت وما زالت إلى حد اليوم تجلب كثيرا من المشاهدين المعجبين ، والزوار المواظبين.
الدكتور حسن المنيعي (بتصرف) . التقليد المسرحي في المغرب ص : 63 – سومكرام – النصوص المختارة.

*ملاحظة النص واستكشافه :
1- العنوان : عنوان مفرد يتكون من كلمة واحدة توحي بدلالات مختلفة ، (الحلقة =  قطعة من الشيء --  الحلقة = دائرة من الناس  -- الحلقة = دائرة من الذهب أو الفضة…)
2- الصورة المرفقة : تمثل مشهدا من ساحة ((جامع الفنا)) بمراكش مما يعطي انطباعا بأن الحلقة المقصودة في العنوان هي دائرة الناس المتحلقين في حلقة.
3- بداية النص : يستهل الكاتب نصه بتقديم تعريف للحلقة بوصفها مسرحا شعبيا..مما يجعل هذه البداية  مرتبطة بالعنوان من جهة (تكرار كلمة حلقة) وبمجال النص من جهة أخرى (مجال فني..فالحلقة مسرح والمسرح من الفنون)
4- نهاية النص : تنسجم مع بداية النص ، حيث تكررت فيها  عبارة (المسرح الشعبي)
5- نوعية النص : مقالة تفسيرية ذات بعد فني / ثقافي

* فهم النص :
1- الإيضاح اللغوي :
- ذيوع صيت : شهرة ، ذاع صيت الفنان : صار مشهورا
- مغالق من الآراء : آراء غامضة ومعقدة
- التقنين: الخضوع للقوانين
- الفطنة : الذكاء والنباهة
2- الفكرة المحورية :
التعريف بالحلقة وبيان خصائصها المميزة وفنونها المتنوعة وأثرها على جمهورها.

* تحليل النص :
1- الأفكار الأساسية :
أ- التعريف بالحلقة وابراز ارتباطها ببعض الأماكن المغربية خاصة ساحة ((جمع الفنا)) العالمية.
ب- طقوس الحلقة ومميزاتها مقارنة بالمسرح التقليدي من جهة ، والمسرح الحديث من جهة أخرى.
ج- تنوع فنون الحلقة وتعددها ، وانفراد حلقة الحكائين بمميزات خاصة.
د- تأثير الحلقة في جمهور المتابعين.
2- الألفاظ والعبارات الدالة على مجال النص :
مسرج – فرجة – فن الحكاية – إبداعاتهم – الحلقة -  الموسيقيين – المشهد المشخص – الممثلين – جمهور – الدراما – الهزل – الضحك – الشعر – الغناء – الرقص – قواعده الفنية – المسرح التقليدي – المسرح الحديث – المسرحيات – تشخيص – الحكائين – أسطورة…
3- مقارنة الحلقة بالمسرح:
أوجه التشابه
أوجه الاختلاف
الحلقة والمسرح يشتركان في :
- تقديم الفرجة
-الاعتماد على التشخيص أمام جمهور المتابعين.

– في ((الحلقة)) نجد تشخيصا تفاعليا يشارك فيه الممثلون / المشخصون والجمهور على حد سواء.
- في ((المسرح التقليدي)) نجد تشخيصا مقننا خاضعا لضغط الحوار المقرر سابقا.
- في ((المسرح الحديث)) نجد تمردا على القواعد التقليدية للمسرح التقليدي.


* التركيب والتقويم :
الحلقة موروث فني وثقافي قائم على الفرجة الشعبية المرتبطة بأماكن خاصة مثل الأسواق والساحات ، وتعد ساحة ((جامع الفنا)) بمراكش أشهر ساحة مخصصة للحلقة على الاطلاق.
وللحلقة طقوس متميزة تجعلها قريبة إلى حد كبير من المسرح ، غير أنها تختلف عنه من حيث نوعية التشخيص  الذي يتخذ شكلا تفاعليا في الحلقة ، وشكلا مقننا في المسرح. وتتنوع فنون الحلقة وتتخذ عدة أشكال تعبيرية أبرزها حلقة  الحكائين التي تنفرد بمميزات خاصة . وماتزال الحلقة ، إلى يومنا هذا ، محط إقبال وإعجاب الكثير من المشاهدين والزوار.
- قيمة النص :
يتضمن النص قيمة فنية ثقافية وتوجيهية تتمثل في التحسيس بأهمية الموروث الفني والثقافي والدعوة إلى الحفاظ عليه.
إقرأ المزيد...

عبقرية الخط العربي

نشر من قبل Rachid Abou Rayyan  |  in مرشدي في اللغة العربية  4/20/2014
   
     يعتبر الخط العربي فنا من الفنون الزخرفية ، وهو أكثرها أصالة وانتشارا. وليست الزخرفة في الخط العربي مقصودة لذاتها ،
تحليل النص القرائي ((عبقرية الخط العربي))
بل إنها تجريدية رمزية تتصل باللغة ذاتها . وبما أن الإسلام لم يقر الفنون التصويرية والنحتية ، فإن الخط العربي كان معبرا ومعوضا كذلك عن الرغبة في التعبير عن الذات.
        وإذا كانت اللغة العربية لغة إيحاء بما في كلماتها من ذبذبة وروحية ، فإنها تفرض ذلك على الشكل الفني للخط العربي ، إذ إنه يحقق للروح السمو والطهارة التي تحققها الكلمة العربية أيضا ، فالخط العربي هو تعبير وصورة صادقة للإحساس الجمالي في الكلمة العربية الموسيقية ، والتي تتألف في صياغتها التعبيرية على أسس هندسية لا يمثلها الخط العربي نفسه.
         وقد تفنن العرب في كتابة الخط وصياغته مما جعله قطعة فنية رائعة ومقدسة أيضا ، فالخط العربي ليس بصورة جامدة ، وإنما هو حركي فيه إيقاع وسكون تتخله ظفائر وزهريات مستمدة من جمال الطبيعة ، وهو يشبه الشعاع الضوئي عندما يتوجه إلى قلب الإنسان ليعطيه قوة الوجدان والإحساس ، وينقل إليه الإيحاءات الكامنة في اللغة العربية . والخط العربي خط صوتي ذو إيقاع و إلهام ، يخاطب القلب ، ويفضي إليه بالمعارف الخارجية ، ليتصل بالوجدان والعقل معا . والخطوط العربية كلها تعكس هذا التحليل الدقيق ، فالكوفي جماله في الاستقرار ، والنسخي في الحركة ، والجوهر في السيولة ، والفارسي في الزخرفة اللؤلئية . على أن الخط العربي بصفة عامة يرمز إلى شجرة الخليقة ، فالحروف المتضامة في كلمة تشبه الغصن ، والكلمة في جمل تشبه فروع الشجرة.
         وربما كان من خصائص الفن الإسلامي أنه يستعمل الحروف العربية عنصرا للزخرفة ، وذلك لطبيعة الحرف العربي الذي يتميز بجماله ورشاقته ومرونته ، كما أنه ذو قابلية للتشكيل والتصنيف . فالحرف العربي بطبيعته يستوعب عناصر الرسم الفني ، لما فيه من قوة الانسجام مع بعضه ، وتناسق مجموعته الحرفية ذات الرشاقة والجمال الأخاذ ، إذ أنه مستوحى من جمال الطبيعة ، وما فيها من نبات دقيق وأغصان مورقة وألوان هادئة.
          ومن نافلة القول أن نسجل ظاهرة كتابة الحرف العربي في كل التحف الفنية من كؤوس و أباريق و خزف و ديباج وسجاد ، وغير ذلك ، بل إن متاحف أوروبا تحتفظ بالتحف الفنية مكتوبة بالحرف العربي ، إذ أن صناعة نسيج الحرير كانت متأثرة بالحرف العربي في صياغة الصور والزخارف.
حسن السائح . مجلة دعوة الحق . العدد 5 . السنة 21 . (غشت / شتنبر 1980) – بتصرف -
* التعريف بالكاتب : [ حسن السائح ] :

مراحل من حياته
أعماله
- ولد سنة بالرباط سنة 1930
- حصل على دبلوم الدراسات العليا في التاريخ من كلية الآداب والعلوم الإنسانية بالرباط سنة 1965.
- عمل مدرسا بالتعليم الثانوي ثم رئيسا لمصلحة التعليم الأصلي فمفتشا.
- يشتغل حاليا بالتعليم العالي.
* له مجموعة من الأعمال ، منها :
- التربية الدينية
- دفاعا عن الثقافة المغربية
نظرات في القصة والمسرحية في الأدب المغربي
- تاج المفرق في تحلية علماء المشرق
- الحضارة الإسلامية في المغرب

* ملاحظة النص واستكشافه :

العتبات
الملاحظات
التوقعات / الفرضيات
1- العنوان - تركيبيا : يتكون من ثلاث كلمات تكون مركبين اثنين : الأول إضافي (عبقرية الخط) ، والثاني وصفي (الخط العربي)
- معجميا : ينتمي إلى المجال الفني الثقافي
- دلاليا : تدل العبقرية على قوة الخلق والإبداع عند الفنان.. ، وإضافة العبقرية إلى الخط العربي يدل على قوة هذا الخط و تميزه بمزايا فنية إبداعية
يفترض أن يتحدث النص عن الخصائص الجمالية للخط العربي ، وتجليات العبقرية التي يجسدها.
2- بداية النص نلاحظ تكرار جزء من العنوان في بداية النص (الخط العربي) ، وبيان مكانة الخط العربي بين الفنون الزخرفية.
-------------------------
3- الصورة المرفقة تمثل الصورتان المرفقتان بالنص نموذجين للخط العربي المعتمد في كتابة الآيات القرآنية ، وتدل خلفية الصورة الأولى على أصالة هذا الخط الذي ارتبط بتدوين القرآن الكريم ثم تطور ليتخذ أشكالا أخرى  منها النموذج الذي تجسده الصورة الثانية ربما سيتحدث النص عن تاريخ الخط العربي ، والمراحل التي قطعها ، و الأنواع التي يتفرع إليها
             * نوعية النص : مقالة تفسيرية ذات بعد فني وثقافي

* فهم النص :

الإيضاح اللغوي
الفكرة المحورية
- أخاذ : ساحر وجذاب يأخذ العقل – من نافلة القول : مالا حاجة لذكره نظرا لوضوحه التام. التعريف بالخط العربي و إبراز مكانته وخصائصه الجمالية والإبداعية واستعمالاته.
* تحليل النص :

1- الأفكار الأساسية :
أ- مكانة الخط العربي وسط الفنون الزخرفية الأخرى
ب- تأثر الخط العربي بالمعاني الروحية السامية الكامنة في اللغة العربية
ج- ذكر بعض خصائص ومميزات الخط العربي ، والإشارة إلى بعض أنواعه
د- استعمال الخط العربي في الفن الإسلامي والأوروبي (الزخرفة  و التحف الفنية)

2- الألفاظ والعبارات الدالة على جمالية الخط العربي :
[ الإحساس الجمالي – ظفائر – زهريات – جمال الطبيعة – إيقاع وإلهام – الزخرفة اللؤلئية – الزخرفة – الرسم الفني – الرشاقة والجمال الأخاذ – أغصان مورقة – ألوان هادئة …]

3- الأدلة التي قدمت لإبراز عبقرية الخط العربي :
أدلة دينية
أدلة تاريخية
أدلة فنية
- يحقق للروح السمو والطهارة – … قطعة فنية رائعة ومقدسة أيضا… متاحف أوروبا تحتفظ بالتحف الفنية مكتوبة بالحرف العربي… - تعبير وصورة صادقة للإحساس الجمالي في الكلمة العربية الموسيقية – جماله ورشاقته ومرونته – ذو قابلية للتشكيل والتصنيف…

* التركيب و التقويم :
            الخط العربي فن من الفنون الزخرفية ، يستمد مكانته من أصالته وانتشاره الكبير وقدرته على التعبير عن الذات . وتتجلى عبقرية هذا الخط في خصائصه الجمالية ، وأشكاله المتنوعة التي تجسد الحس الإبداعي في هذا الخط. لذلك لم يكن غريبا أن يؤثر الخط العربي على فنون أخرى عند العرب وغيرهم ، ولا سيما في مجال التحف الفنية وصناعة النسيج.
           يتضمن النص قيمة فنية تتجلى في وصف المعالم الفنية للخط العربي وعناصر الإبداع والعبقرية التي يتميز بها.
إقرأ المزيد...

التساكن الحق

نشر من قبل Rachid Abou Rayyan  |  in النصوص القرائية  4/20/2014
    
     يحتل الإنسان في التصور الإسلامي مرتبة متميزة ، فهو أفضل المخلوقات و أشرفها ، يقول الله تعالى : ( وَلَقَدْ كَرَّمْنَا بَنِي
تحميل النص القرائي ((التساكن الحق))
آدَمَ وَحَمَلْنَاهُمْ فِي الْبَرِّ وَالْبَحْرِ وَرَزَقْنَاهُم مِّنَ الطَّيِّبَاتِ وَفَضَّلْنَاهُمْ عَلَى كَثِيرٍ مِّمَّنْ خَلَقْنَا تَفْضِيلاً ) الإسراء /70. وقد حدد القرآن غاية وجود الإنسان ووظيفته ، حيث أسند الخالق عز وجل إلى الإنسان مهمة نبيلة وهي الخلافة على الأرض .( وَإِذْ قَالَ رَبُّكَ لِلْمَلائِكَةِ إِنِّي جَاعِلٌ فِي الأَرْضِ خَلِيفَةً ) . البقرة / 30 . فهو مستخلف في كل شيء ومسؤول عنه.
           وعلى الرغم من جسامة هذه المسؤولية الموضوع ثقلها على عاتق الفرد ، إلا أن الإسلام لا يكلفه فوق طاقته ، بل يسعى إلى إيجاد توازن في نفس الفرد ،  ليؤدي ذلك إلى إيجاد توازن نتائجه محمودة على المجتمع والإنسانية . وقد أكد الإسلام ، تحقيقا لذلك التوازن ، على المساواة المطلقة بين البشر . ومن هذا الشعور الخالص بالمساواة تنبثق الحقوق الأساسية للإنسان في الإسلام.
           أول هذه الحقوق صيانة النفس البشرية جسديا و معنويا ، فحياة الإنسان مقدسة لا يجوز لأحد أن يعتدي عليها ، و لا تسلب هذه القدسية إلا بسلطان الشريعة ، وبالإجراءات التي تقرها ، هكذا يجعل القرآن الكريم قتل النفس بغير الحق ، عن طريق الظلم والعدوان مماثلا لقتل البشر أجمعين : ( مَنْ قَتَلَ نَفْساً بِغَيْرِ نَفْسٍ أَوْ فَسَادٍ فِي الْأَرْضِ فَكَأَنَّمَا قَتَلَ النَّاسَ جَمِيعاً وَمَنْ أَحْيَاهَا فَكَأَنَّمَا أَحْيَا النَّاسَ جَمِيعاً ) . المائدة / 32 . إلا أن الإسلام لا يتوقف عند هذا الحد ، فلا يدع ضمانة مثل هذا الحق الأساسي للضمير وحده ، وللتحذير من عقاب الآخرة ، بل وضع له الضمانات القانونية نصا وتفصيلا . أما حق صيانة النفس على الجانب المعنوي ، فيظهر في تحريم الإسلام كل ما يمس كرامات الناس و أحاسيسهم ، ويلمزهم في مشاعرهم أو قيمتهم ، أو يلحق بسمعتهم أو شرفهم أذى يضر . ويأتي حق الحرية مكملا لحق الحياة وصيانة النفس البشرية ، وترسيخا لهذا الحق ضمن الإسلام حرية الاعتقاد ، كما ورد في القرآن الكريم : ( لا إِكْرَاهَ فِي الدِّينِ قَدْ تَبَيَّنَ الرُّشْدُ مِنَ الْغَيِّ ) البقرة / 256 ، و قد أمر الله المسلمين مجادلة أهل الكتاب بالتي هي أحسن ، واحترام معتقداتهم : ( وَلا تُجَادِلُوا أَهْلَ الْكِتَابِ إِلاَّ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِلاَّ الَّذِينَ ظَلَمُوا مِنْهُمْ وَقُولُوا آَمَنَّا بِالَّذِي أُنْزِلَ إِلَيْنَا وَأُنْزِلَ إِلَيْكُمْ وَإِلَهُنَا وَإِلَهُكُمْ وَاحِدٌ وَنَحْنُ لَهُ مُسْلِمُونَ ) العنكبوت / 46، ورخص الإسلام لأهل الكتاب المقيمين في دار الإسلام تادية شعائرهم دون أن يتعرض لهم أحد ، و أعطاهم الأمان التام على دمائهم وأموالهم وكنائسهم و أديرتهم.
عبد الحليم جوخدار . التربية السكانية بالمغرب . “الكتاب المرجعي ص : 286 - 1986م


* التعريف بالكاتب : [ عبد الحليم جوخدار ] :
عبد الحليم جوخدار باحث لبناني مختص في المجال السكاني ، ساهم في تأطير العديد من اللقاءات ببعض البلدان العربية ، بهدف إعداد و إدماج مفاهيم التربية السكانية في بعض الأنظمة التعليمية
* ملاحظة النص واستكشافه :
العتبات
الملاحظات
الفرضيات / التوقعات
العنوان - تركيبيا :عنوان النص مركب وصفي يتكون من كلمتين
- معجميا : ينتمي إلى المجال السكاني
- دلاليا : لفظة التساكن تدل على المشاركة في السكن كما توحي بالسكينة والهدوء ، و لفظة الحق تدل على مقابل الواجب ، ووصف التساكن بالحق يدل على مشروعية التساكن وقانونيته ، لأن الحقوق يحفظها الشرع والقانون.
يفترض أن يتحدث النص عن معنى التساكن ، و العناصر التي تجعله مرتبطا بمجال الحق والواجب
بداية النص - تشير إلى المكانة المتميزة التي يحتلها الإنسان في الإسلام ، وتتضمن آية قرآنية تشير إلى حق من حقوق الإنسان وهو التكريم يفترض أن يحدث النص عن بعض حقوق الإنسان في الإسلام
نهاية النص - نلاحظ فيها لفظتين تنتميان الى الحقل المعجمي لكلمة التساكن ( المقيمين – دار) يمكن الاستعانة بما ورد في نهاية النص لصياغة تعريف للتساكن الحق
        * نوعية النص :  مقالة تفسيرية ذات بعد سكاني
* فهم النص :
الإيضاح اللغوي
الفكرة المحورية
- صيانة : حفظ وحماية  - محمودة : اسم مفعول بمعنى مشكورة  ≠ مذمومة  - سلطان الشريعة : المقصود  قوة وحكم القانون الإسلامي - الغي : الضلال ≠ الهدى   - شعائر : جمع شعيرة وهي طقوس وممارسات تعبدية
تكريم الإسلام للإنسان ومنحه جملة من الحقوق التي تكفل له التساكن الحق مع غيره

* تحليل النص :

1- الأفكار الأساسية :
أ- تكريم الله تعالى للإنسان وجعله خليفته في الأرض
ب- حرص الإسلام على تحقيق التوازن عن طريق المساواة بين البشر
ج- من الحقوق التي أقرها الإسلام لتحقيق التساكن الحق : حق الحياة والحرية
د- دعوة الإسلام إلى مجادلة أهل الكتاب بالحسنى ، و احترام معتقدات المقيمين منهم بين المسلمين.

2- حقوق الإنسان في الإسلام :
الحقوق
كيف خولها الإسلام للإنسان ؟
الهدف أو الغاية
- حق التكريم - تكريم الإنسان بنعمة العقل وتفضيله على سائر المخلوقات – الرزق من الطيبات … - خلافة الله في الأرض
- حق المساواة - المساواة المطلقة بين البشر - تحقيق التوازن
- حق الحياة - تحريم الاعتداء على النفس – صيانتها ماديا ومعنويا - تحقيق التساكن الحق
- حق  الحرية - ضمان حرية الاعتقاد - تحقيق التساكن الحق

3- الحقول الدلالية :
الألفاظ و العبارات الدالة على المجال السكاني
الألفاظ و العبارات الدالة على المجال الحقوقي
- الأرض – الإنسان – المقيمين – دار الإسلام – كنائسهم - أديرتهم – المساواة – الحرية –صيانة النفس – الحقوق – الحق الأساسي – الضمانات القانونية – كرامات الناس – حق الحياة – حرية الاعتقاد
* الدلالة : هيمنة الألفاظ والعبارات الدالة على المجال الحقوقي يدل على أن الإسلام حريص على تحقيق التساكن الحق ،  وضمانه من خلال إقرار الحقوق التي تحقق هذا التساكن.

* التركيب و التقويم :
         يعالج الكاتب في هذا النص موضوع التساكن والتعايش بين الناس ، ويبين حرص الإسلام على ضمان كافة الحقوق الفردية والجماعية ، ولهذا الغرض كرم الله تعالى الإنسان وفضله على سائر المخلوقات ، و أهله ليتحمل مسؤلية الخلافة . ومن الحقوق الأساسية التي حرص الإسلام على إقرارها : حق المساواة وحق الحياة و حق الحرية . واحترام هذه الحقوق هو الذي يحقق التعايش والتساكن بين المسلمين وغيرهم من أصحاب الديانات السماوية الأخرى.
        يتميز النص أسلوبيا باعتماد الكاتب على الاستشهاد بالآيات القرآنية و ذلك بهدف الشرح و التعليل : (فهو أفضل المخلوقات و أشرفها ، يقول تعالى : “ولقد كرمنا بني آدم….”) أو بهدف التأكيد : ( كما ورد في القرآن الكريم : “لا إكراه في الدين…”
إقرأ المزيد...

السينما والصورة الفوتوغرافية

نشر من قبل Rachid Abou Rayyan  |  in النصوص القرائية  4/20/2014
* ملاحظة النص واستكشافه :
1- العنوان :تركيبيا : يتكون العنوان من أربع كلمات تكون فيما بينها مركبين : الأول عطفي (السينما والصورة) والثاني وصفي (الصورة الفوتوغرافية)
تحليل النص القرائي السينما والصورة الفوتوغرافية
                  - معجميا : ينتمي إلى المجال الفني / الثقافي.
                  - دلاليا : يفترض أن يقارن الكاتب بين السينما والصورة الفوتوغرافية.
2- بداية النص : تشير إلى تعريف الصورة (تعبير بصري) وعلاقتها بالسينما.
3- نهاية النص : يواصل فيها الكاتب مقارنته بين السينما والصورة.
4- الصورتان المرفقتان : تنسجمان مع العنوان ، لأن إحداهما تمثل الكاميرا التي تستخدم في السينما ، والأخرى تمثل آلة التصوير التي تستخدم في التقاط الصور الفوتوغرافية.
5- نوعية النص : مقالة تفسيرية ذات بعد فني ثقافي.

* فهم النص :
1- الإيضاح اللغوي :
- ترجمة الأفكار : شرحها ونقلها بشكل واضح.
- التجذر الثقافي : العمق والأصل الثقافيان
- الالتباس : التداخل المؤدي إلى الإشكال
- خلسة : خفية
2- الفكرة المحورية :
مقارنة الكاتب بين السينما والصورة ، وإبراز مميزات كل منهما.

* تحليل النص :
1- الأفكار الأساسية :
أ- التعريف بالصورة ودور المتلقي في إعادة الحياة إليها وإبراز دلالاتها.
ب- دور الكتابة أو التعليق المرفق بالصورة في توجيه قراءتها وإغناء دلالتها.
ج- مقارنة الكاتب بين الصورة والسينما من حيث الحركية والثبات ، والخيال والواقع.
2- خصائص الصورة الفوتوغرافية والصورة السينمائية :
خصائص الصورة الفوتوغرافية خصائص الصورة السينمائية
- ثابتة
- تابثة  ونهائية
- قابلة للتأمل والإحالة والمقايسة
- متحركة
- منزاحة ومتحركة
- متسلسلة بشكل لا يتيح فرصة للتأمل والإحالة والمقايسة
* التركيب والتقويم :
      يعالج النص موضوعا فنيا يقارن من خلاله الكاتب بين  السينما  بوصفها إبداعا متحركا  والصورة الفوتوغرافية بوصفها إبداعا ثابتا ، حيث ذكر مميزات وخصائص كل منهما وأوجه التشابه والاختلاف بينهما.
      على مستوى الأسلوب يبدو أن النص ذو طبيعة نقدية فنية تظهر فيه ملامح إصدار حكم قيمة مما جعله غنيا بالمصطلحات الأدبية والنقدية مثل : التخيل – الحكي – الصورة – منزاحة – الانزياح – الواقعي والحي – الإحالة…
إقرأ المزيد...